برنامج زراعة الكبد في كليفلاند كلينك أبوظبي

يلجأ الأطباء لزراعة الكبد عندما يصبح هذا العضو عاجزاً عن أداء وظائفه بالشكل الصحيح وفي حالات قصور الكبد أو سرطان الكبد. ينجم قصور الكبد عن مرض مزمن يدعى "تشمع الكبد"، وينجم القصور المفاجئ بعد الإصابة بعدوى، أو نتيجة مضاعفات دوائية، أو غيرها من الأسباب الأخرى.

يلعب الكبد العديد من الأدوار الحيوية في الجسم، ومنها تصفية الدم والمساعدة في هضم العناصر الغذائية، لذلك تكون زراعته حاجة ضرورية جداً عند إصابته بالقصور، أو في حال عدم توفر خيارات علاج أخرى.

يعد برنامج زراعة الكبد في كليفلاند كلينك أبوظبي المركز الوحيد لزراعة الكبد وأول مركز أجرى  عملية زراعة كبد من متبرع حي ومن متبرع متوفى  في دولة الإمارات. ويتعاون المركز بشكل وثيق مع مركز زراعة الكبد في كليفلاند كلينك في الولايات المتحدة الأمريكية، الذي يعد من أكبر وأنجح برامج زراعة الكبد في العالم.

ما هي الحالات التي تستدعي زراعة كبد؟

يلجأ الأطباء عادة إلى زراعة الكبد في حالات سرطان الكبد، أو قصور الكبد التي لا يمكن علاجها، أو في حال عدم توفر أي طرق علاج أخرى. ومن بين الحالات التي تستدعي عملية زراعة الكبد:

  • قصور الكبد الحاد
  • سرطان الأوعية الصفراوية (سرطان القناة الصفراوية) تحت ظروف معينة
  • تليف الكبد أو أمراض الكبد الميؤوس منها، والتي تنتج عن عدد من الأسباب، منها:
    • مرض الكبد الدهني غير الكحولي
    • التهاب الكبد الفيروسي المزمن
    • التهاب الكبد المناعي الذاتي
    • التهاب الأوعية الصفراوية المصلب الابتدائي
    • التهاب الكبد الكحولي
    • التهاب الأقنية الصفراوية (الأولي والثانوي)
    • داء ويلسون (التَنكس الكبدي)
    • داء ترسب الأصبغة الدموية
    • نقص ألفا 1 أنتيتريبسين
  • تخثر الوريد البابي الكبدي (متلازمة بود كياري)
  • سرطان الخلايا الكبدية (سرطان الكبد)
  • الاضطرابات الأيضية الموروثة وتشمل:
    • ألفا 1-أنتيتريبسين
    • متلازمة كريغلر-نجار، النمط 1
    • داء اختزان الغلايكوجين، النمط 1
    • داء ويلسون (التَنكس الكبدي)
    • داء ترسب الأصبغة الدموية
    • فرط تيروزين الدم الوراثي النمط 1
    • اعتلال الأعصاب النشواني العائلي
    • فرط أوكسالات البول الأولي النمط 1​
  • أسباب متنوّعة: ورم الغدد الصماء العصبية مع وجود نقائل في الكبد (تحت ظروف معينة)

العلاج والاجراءات

عند وجود الحاجة لإجراء عملية زراعة للكبد، يجري فريق الزراعة دراسة لملف المريض الطبي والعديد من الفحوصات لتقييم حالته. ويقدم الفريق الرعاية والدعم اللازمين ابتداءً من المراحل الأولية وصولاً إلى العملية الجراحية ومرحلة النقاهة. وتشمل مراحل العلاج:

  • مرحلة التقييم ما قبل الزراعة وتشمل التصوير وفحوصات الدم وغيرها
  • جراحة الزراعة والإشراف على المريض خلال الفترة المحيطة بها
  • متابعة حالة المريض بعد جراحة الزراعة، وتشمل الإشراف على استخدام الأدوية المثبطة للمناعة 
  • المتابعة المستمرة لصحة المريض وفحوصات ما بعد الزرع

فريق البرنامج

يحظى المرضى الذين يحتاجون لزراعة الكبد بخدمات علاج ورعاية متميزة وفق أحدث التقنيات وأفضل المعايير على يد فريق طبي متخصص يضم خبراء في عدد من التخصصات يعملون معاً لتحقيق أفضل النتائج. يعتمد البرنامج على النهج متعدد التخصصات ويقدم خدمات رعاية شاملة تمتد من مرحلة زراعة الكبد حتى تقديم الرعاية النفسية في المرحلة التي تليها. يضم فريق البرنامج:

  • أطباء تخدير
  • أخصائيين في أمراض الكبد​
  • أخصائيين في التغذية
  • صيادلة
  • أخصائيين في الطب النفسي
  • أخصائيين اجتماعيين
  • منسق جراحات الزراعة (أحد كوادر التمريض المرخصة)
  • أخصائيين في جراحة زراعة الأعضاء
اطلع على ملفات جميع الأطباء المعنيين ببرنامج زراعة الكبد

حقوق النشر محفوظة لدى كليفلاند كلينك أبوظبي ذ.م.م. 2020​​

​​​​​