​​

لمحة عن عيادة الأوعية والأوردة الدموية

تُعنى عيادة الأوعية والأوردة الدموية في كليفلاند كلينك أبوظبي بأمراض الأوردة الطرفية، التي تكاد تقتصر على الأرجل.

يعمل الفريق الطبي في عيادة الأوعية والأوردة الدموية على تشخيص وعلاج حالات المرضى المصابين بأمراض الأوردة الطرفية، مثل القصور الوريدي، أو توسع الأوردة، أو الدوالي الوريدية والتي تعرف باسم أمراض الشرايين الطرفية باستخدام التقنيات المبتكرة. 

الحالات الطبية المشمولة بعيادة الأوعية والأوردة الدموية

توفر عيادة الأوعية والأوردة الدموية علاجاً لمجموعة واسعة من أمراض دوالي الأوردة من الناحية التجميلية والتي تشمل الأوردة العنكبوتية ، ،الدوالي والمضاعفات الوريدية الخطيرة

المخاوف المتعلقة بالتجميل

تظهر دوالي الأوردة (أو توسع الشعيرات) عندما تشكّل الأوردة شبكات زرقاء صغيرة على سطح الساقين. عادة ما تثير هذه الدوالي مخاوف من الناحية الجمالية ولكنها يُمكن كذلك أن تسبب مشاكل صحية مثل النزيف أو الألم، ويمكن التحكم بها من خلال الجوارب الضاغطة، أو علاجها من خلال الحقن المجهرية بالقرب من الوريد.

المخاوف الطبية

يعد قصور الأوردة السطحية وتوسع الأوردة شكلان لمشكلة صحية واحدة تظهر فيها الأوردة المتوسعة على شكل نتوءات طرية بلا لون على القدمين تصبح مرئية عند الوقوف وتختفي عند التمدد. يمثل قصور الأوردة مشكلة طبية خطيرة، وهو يظهر على شكل تورم في الأرجل أو تغير في لون الجزء السفلي منها، مما يشير إلى عدم قدرة الأوردة على ضخ كمية كافية من الدم إلى القلب، لذلك يعتبر القصور الوريدي حالة صحية خطيرة تستدعي الانتباه وتتطلب الرعاية ​

توفر عيادة الأوعية والأوردة الدموية أيضاً العلاج للحالات الناتجة عن تخثر الدم في أوردة الساق العميقة، التي تعرف بالخثار الوريدي العميق، ما قد يسبب الوفاة إذا انتقل الدم المتخثر من القدم إلى الرئتين.  

التشخيص والعلاج

تشخيص توسع الأوردة  

يصيب مرض توسع الأوردة العديد من الرجال والنساء من جميع الأعمار. عندما يستقبل فريق عيادة الأوعية والأوردة الدموية مريضاً مصاباً بتوسع الأوردة أو الدوالي، يباشر الأطباء بإجراء تقييم سريري للأعراض وتقييم ضعف القدم والصعوبات في المشي. كما يمكن أن يطلب الأطباء إجراء صورة بالموجات فوق الصوتية لتحديد السبب واقتراح الحل الجراحي أو غير الجراحي الأنسب.

علاج توسع الأوردة

توفرعيادة الأوعية والأوردة الدموية خطط العلاج المصممة لتلائم الاحتياجات الفردية لكل مريض، ويعمل فريق البرنامج على الحد من ظهور مشكلات الأوردة ومعالجة الأخطار الصحية المرتبطة بها.

ينتج القصور الوريدي والدوالي عن تسريب في الصمامات داخل الأوردة، التي عادة ما تسمح للدم بالتدفق من القدم باتجاه القلب. ويمكن علاج هذه الحالات بإغلاق منطقة التسرب في الوريد.

يقدم كليفلاند كلينك أبوظبي مجموعة واسعة من التقنيات الجراحية لعلاج توسع الأوردة: 

  • إزالة الدوالي بالجراحة التقليدية: عملية يتم فيها الاستئصال الجراحي للدوالي. 
  • العلاج بالكي الحراري: إجراء يتم بأقل قدر ممكن من التدخل الجراحي ويعتمد على استخدام الليزر أو القسطرة الحرارية لإغلاق الأوردة المسببة للمشكلة.​
  • التكنولوجيا غير الحرارية لاستئصال الوريد تقنية "فيناسيل": : إجراء يتم بأقل قدر ممكن من التدخل الجراحي لإغلاق الوريد من خلال حقن مادة مشابهة للغراء.

وتعد عيادة الأوعية والأوردة الدموية في كليفلاند كلينك أبوظبي من أول وأكبر المراكز الطبية في منطقة الشرق الأوسط، التي تستخدم تقنية فيناسيل وهي تكنولوجيا غير حرارية لاستئصال الوريد​.

فريق البرنامج

يضم فريق هذا البرنامج:

  • أخصائيين في جراحة الأوعية الدموية
  • فريق التشخيص المختبري للأوعية الدموية
  • ممرضين مختصين برعاية أمراض الأوعية الدموية

اطلع على ملفات الأطباء المعنيين بعلاج توسّع الأوردة

حقوق النشر محفوظة لدى كليفلاند كلينك أبوظبي ذ.م.م. 2021

Chat With Us!
Chat With Us!