لمحة عامة

يحدث سرطان القولون أو المستقيم عندما تنمو الخلايا السرطانية في بطانة القولون أو جدار المستقيم،  وهو يصيب المرضى بعد سن الـ40 عاماً، ويعد  أحد أكثر أنواع السرطان انتشاراً لدى الرجال والنساء في دولة الإمارات، إذ تشير إحصائيات دائرة الصحة في أبوظبي إلى ارتفاع حالات الإصابة به في السنوات العشر الماضية.

من المهم إجراء الفحوصات الطبية المنتظمة، لأن ذلك يفيد في الكشف المبكر عن سرطان القولون، ويزيد من فرص نجاح العلاج ونجاة المريض. كما يسهم في الحد من خطر الإصابة بسرطان القولون بشكل عام. 

أعراض سرطان القولون

لا يسبب سرطان القولون أي أعراض في مراحله الأولى، لذلك فإنه من المهم إجراء فحوصات الكشف عنه بانتظام. ومن أهم أعراضه حدوث تغير في عادات التبرُّز، مثل مشاهدة الدم عند استخدام المرحاض والألم المستمر في أسفل البطن عند الأكل وفقدان الشهية أو خسارة الوزن دون سبب. يجب استشارة الطبيب في حال ملاحظة استمرار أي من هذه الأعراض على مدى بضعة أسابيع. 

عوامل خطورة الإصابة بسرطان القولون

لا يوجد سبب معروف لحدوث سرطان القولون، لكن هناك بعض العوامل التي يمكن أن تزيد من احتمال الإصابة به، مثل:

  • العمر: تحدث معظم حالات سرطان القولون والمستقيم في عمر أكبر من 40 عاماً.
  • التاريخ العائلي: يزيد خطر حدوث المرض في حال وجود إصابات مسبقة في العائلة.
  • الحمية الغذائية: تزيد الحمية الغذائية الفقيرة بالألياف والغنية بالدهون واللحوم المعالجة من خطر الإصابة بسرطان القولون.
  • الوزن: يكون الخطر أكبر عند الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن أو البدانة.
  • التدخين: قد يزيد التدخين من خطر الإصابة بسرطان القولون.

الوقاية 

يمكن أن يسهم بعض التغيير واتباع أسلوب حياة صحي، مثل الحفاظ على الوزن المناسب وتحسين النظام الغذائي والإقلاع عن التدخين وإجراء فحوصات الكشف بشكل دوري منتظم، في الحد من احتمال الإصابة بسرطان القولون.

الكشف عن سرطان القولون

كما هو الحال في أنواع السرطان الأخرى، يكون علاج سرطان القولون أسهل وأكثر فعالية عند اكتشافه في مرحلة مبكرة. قد لا يسبب المرض ظهور أي أعراض في مراحله الأولى، لذلك من المهم الحرص على إجراء الفحوص الدورية التي تفيد في الوقاية منه من خلال رصد أي بوليبات أو زوائد لحمية قبل أن تتحول إلى كتل سرطانية. ينصح الأطباء بإجراء فحوصات الكشف عن سرطان القولون بدءاً من سن الـ40 عاماً. 

يوفر برنامج الكشف عن سرطان القولون والمستقيم في كليفلاند كلينك أبوظبي فحوصات الكشف عن المرض، وتتضمن: 

  • تنظير القولون: إجراء لرصد أي بوليبات في القولون واستئصالها.​
  • التنظير السيني: فحص يُستخدم فيه المنظار السيني، وهو أنبوب طويل مرن مزود بكاميرا في طرفه يقوم بفحص الجزء السفلي من الأمعاء الغليظة.
  • فحص البراز: يتضمن إرسال عينة براز إلى المختبر لتحليلها بحثاً عن أي مؤشرات على سرطان القولون. 

    التشخيص

    إذا أظهرت نتائج فحوصات الكشف عن سرطان القولون وجود أي مؤشرات غير طبيعية، يعطي الأطباء إرشاداتهم بشأن الخطوات التالية للتوصل إلى التشخيص النهائي والدقيق. تتضمن الفحوصات التشخيصية تحليل الدم وأخذ خزعة وإجراء تنظير وبعض فحوصات التصوير. 

    الحالات المشمولة في البرنامج

    • سرطان الشرج​
    • سرطان القولون
    • المتلازمات الجينية التي تسبب تشكل الزوائد اللحمية في القولون والمستقيم والسرطان، مثل متلازمة لينش وداء البوليبات العائلي  (FAP)
    • الأورام الحميدة في القولون والمستقيم​
    • سرطان القولون والمستقيم المنتشر 
    • سرطان المستقيم

    العلاج 

    بعد تشخيص سرطان القولون، يعمل الفريق الطبي على إعداد خطة علاج تناسب المريض وذلك بالاعتماد على النهج متعدد التخصصات. 

    تتضمن خيارات العلاج العمل الجراحي، بالإضافة إلى إمكانية اللجوء إلى العلاج الكيماوي والإشعاعي، وذلك حسب حجم الورم وموقعه. يجري فريق جراحة القولون والمستقيم عادة جراحات قليلة البضع باستخدام المناظير عالية الدقة أو تقنيات جراحة الروبوت، وهذا ما يحد من الألم ويقلل من المدة اللازمة للتماثل للشفاء ويحقق نتائج أفضل لدى المرضى. تتضمن خيارات العلاج:  

    • استئصال القولون أو المستقيم مع استئصال الكبد
    • تنظير القولون واستئصال البوليبات، تنظير القولون واستئصال الغشاء المخاطي 
    • الاستشارة الجينية 
    • فغر اللفائف وفغر القولون 
    • جراحة المناظير 
    • استئصال المستقيم 
    • جراحة الروبوت 
    • استئصال القولون الجزئي والكامل 
    • استئصال الأمعاء الدقيقة 
    • استئصال القولون الكامل وتشكيل فغرة القولون
    • الاستئصال عبر الشرج، جراحة المناظير الدقيقة عبر الشرج

    فريق البرنامج

    بعد الخضوع لجراحة القولون والمستقيم في كليفلاند كلينك أبوظبي، يتلقى المرضى الرعاية في برنامج الإنعاش المحسن بعد الجراحة (ERAS)، الذي يضم مجموعة من الكوادر التي تعمل معاً لضمان انتعاش المريض بعد العلاج بأسرع ما يمكن. يضم الفريق: 

    • كوادر تمريض
    • أطباء
    • جراحين

    ​اطلع على ملفات جميع الأطباء المعنيين بعلاج سرطان القولون والمستقيم​​​

    حقوق النشر محفوظة لدى كليفلاند كلينك أبوظبي ذ.م.م. 2020

​​​​