لمحة عن البرنامج 

 
 
 
 
 
 
 

يعاني آلاف الأشخاص على مستوى المنطقة من قلة النوم المزمنة.لذلك، يقدم برنامج علاج اضطرابات النوم التابع لمعهد الأعصاب في كليفلاند كلينك أبوظبي خدمات طبية تخصصية لتشخيص اضطرابات النوم وعلاجها على يد أخصائيين مجازين من البورد الأميركي.يوفّر البرنامج مختبر حديث مجهز بمعدات وأجهزة متطورة لفحص عادات وأنماط النوم، ما يُمكّن الأخصائيين من إجراء فحوصات دقيقة لتشخيص اضطرابات النوم وعلاجها وفق النهج القائم على مبدأ "المريض أولاً".

 
 
 

الحالات الطبية المشمولة بالبرنامج

 
 
 

تتضمن أهم أعراض اضطرابات النوم ما يلي:

 
 
 
  • النوم المضطرب وعدم الشعور بالنشاط والحيوية بعد الاستيقاظ
  • نعاس أثناء النهار
  • أرق وصعوبة في النوم المتواصل ليلاً
  • متلازمة تململ الساقين (رغبة شديدة بتحريك الساقين)
 
 
 

قد تشير الأعراض إلى واحدة من حالات عديدة، بما في ذلك:

 
 
 
  • انقطاع التنفس أثناء النوم: حالة يتوقف فيها التنفس أحياناً بسبب انسداد المجرى التنفسي أثناء النوم (انقطاع التنفس الانسدادي أثناء النوم) أو بسبب مشكلة في الإشارات التي يرسلها الدماغ إلى العضلات المسؤولة عن التنفس (انقطاع التنفس المركزي أثناء النوم)
  • الأرق: صعوبة مستمرة في النوم أو النوم المتواصل
  • النوم القهري (النعاس القهري): اضطراب يُصيب دورة النوم والاستيقاظ ويسبب الشعور بالنعاس الشديد نهاراً
  • الاضطراب السلوكي للنوم في طور حركة العين السريعة: حالة تجعل المصابين بها نشطين جسدياً أثناء مرور النوم بطور حركة العين السريعة، وهي مرحلة الأحلام، وينجم عنها الكلام أو المشي أو حركات غير طبيعية أثناء النوم
  • متلازمة تأخر مرحلة النوم: مشكلة في الاستغراق بالنوم في إطار الفترة الزمنية الطبيعية، مما يسبب صعوبة في الاستيقاظ مبكراً
  • متلازمة تململ الساقين: تُعرف أيضاً بـ "مرض ويليس-إكبوم"، وهي حالة يشعر فيها الشخص بالحاجة إلى تحريك الساقين في أوقات انعدام النشاط، بما في ذلك النوم
  • اضطرابات الحركة المتعلقة بالنوم: القيام بنشاط حركي غير طبيعي أو مفرط أثناء النوم، بما في ذلك تحريك الذراعين أو الساقين وصرير أو صك الأسنان ومتلازمة تململ الساقين
 
 
 

يسبب انقطاع التنفس أثناء النوم بعض الأعراض مثل الشخير واللهاث والاختناق وتوقف التنفس أثناء النوم.

 
 
 

 

 
 
 

التشخيص والعلاج

 
 
 

تشخيص حالات اضطراب النوم

 
 
 

يخضع المرضى الذين يعانون من مشاكل النوم المريح أو الذين يجدون صعوبة غير عادية في مقاومة النعاس للتقييم من قبل أحد الاستشاريين في برنامج علاج اضطرابات النوم، حيث يساعد هذا التقييم الأولي على تحديد الخطوات التالية في تشخيص الحالة وعلاجها.

 
 
 

يعتمد تشخيص الحالة غالباً على اختبار يُعرف بـ "تخطيط النوم" يُجريه فريق البرنامج لمراقبة العديد من وظائف جسم أثناء النوم، بما في ذلك:

 
 
 
  • حالة النوم
  • حركات العين
  • نشاط العضلات
  • معدل ضربات القلب
  • أنماط التنفس
  • تدفق الهواء 
  • مستويات الأوكسجين في الدم
 
 
 

يتم إجراء هذا التقييم عادة خلال فترة الليل في عيادة طب النوم التابعة لكليفلاند كلينك أبوظبي تحت إشراف طاقم طبي متمرس على درجة عالية من التدريب. كما يمكن، في حالات معينة، إجراء الاختبار في المنزل لضمان الراحة والخصوصية، وذلك بمساعدة أجهزة ومعدات مراقبة متطورة.

 

 

 

 

 

 

 

تعتمد اختبارات النوم على مجموعة منوعة من تقنيات الفحص المتخصصة التي تتضمن  اختبار تأخر النوم المتعدد (MSLT) واختبار المحافظة على اليقظة (MWT) اللذين يساعدان على تحديد أسباب النعاس الشديد من خلال قياس إمكانية البقاء في حالة استيقاظ في بيئة هادئة خلال النهار. قد تكون هناك حاجة لتكرار اختبارات النوم الليلية أو النهارية عدة مرات للتوصّل إلى تشخيص دقيق للحالة.

 

علاج اضطرابات النوم

 

 
 
 

بعد التوصّل إلى تشخيص دقيق للحالة، يضع الطبيب في برنامج علاج اضطرابات النوم خطة علاجية تلبي احتياجات المريض وتساعده على استعادة القدرة على التمتع بالنوم الطبيعي.

 
 
 

فريق البرنامج

 
 
 

 

 
 
 

يضم برنامج علاج اضطرابات النوم في كليفلاند كلينك أبوظبي فريقًا متعدد التخصصات من أطباء معهدي الأعصاب والجهاز التنفسي والرعاية الحرجة. كما يحصل الفريق على دعم ومساعدة أخصائيين في طب الأنف والأذن والحنجرة وطب الأسنان وجراحة السمنة والتغذية وطب النفس.

 

​اطلع على ملفات جميع الأطباء المعنيين ببرنامج علاج اضطرابات النوم​​