لمحة عن برنامج اضطرابات الغدة الكظرية

يتخصص برنامج اضطرابات الغدة الكظرية في معهد التخصصات الطبية الدقيقة في كليفلاند كلينك أبوظبي في تشخيص وعلاج الحالات الطبية التي تصيب الغدة الكظرية، وهي الغدة التي تقع فوق الكليتين وتعتبر جزءًا من نظام الغدد الصماء في الجسم. تعمل الغدة الكظرية على إنتاج الهرمونات التي تساعد الجسم على تنظيم عملية الأيض والتحكم بمستوى ضغط الدم إلى جانب تأدية وظائف حيوية أخرى في الجسم.​

يستخدم فريق الأطباء المتمرسين في برنامج اضطرابات الغدة الكظرية أحدث الوسائل التشخيصية لرصد اضطرابات الغدة الكظرية وتحديد أفضل طرق لعلاجها.​

الحالات الطبية المشمولة بالبرنامج

تفرز الغدة الكظرية هرمونات مهمة تقوم بالكثير من الوظائف، منها تنظيم مستوى ضغط الدم وضبط مستوى السكر في الدم وحرق الدهون والبروتينات ومساعدة الجسم على الاستجابة للإجهاد. يؤدي اضطراب الغدة الكظرية إلى حدوث زيادة أو نقصان في إنتاج هذه الهرمونات، وقد تحدث هذه الحالة في أي عمر، وتتضمن أعراضها الإرهاق وارتفاع ضغط الدم ونقصان الوزن أو زيادته.  ​

ومن الأسباب التي تقف وراء الإصابة باضطرابات الغدة الكظرية:​

  • الطفرات الجينية​
  • الأورام ​
  • الالتهابات​
  • استخدام أنواع معينة من الأدوية​
  • وجود اضطراب في غدة صماء أخرى كالغدة النخامية التي تساعد في تنظيم عمل الغدة الكظرية​

يعتمد عمل فريق برنامج اضطرابات الغدة الكظرية على فلسفة"المريض أولًا"، ويتجلى ذلك من خلال خطط العلاج التي توضع اعتمادًا على حالة المريض وتقييم الطبيب.​ ​

التشخيص والعلاج 

تعتمد أنواع الاختبارات التشخيصية التي يتبعها الأطباء في برنامج اضطرابات الغدة الكظرية على الفحص السريري للمريض، ومن الممكن علاج الكثير من هذه الاضطرابات عن طريق الأدوية أو الجراحة.​

تشخيص اضطرابات الغدة الكظرية

عند الزيارة الأولى، يُطلب من المريض تقديم معلومات مفصلة عن تاريخه الطبي، وقد يحتاج إلى إجراء الاختبارات الهرمونية وغيرها من التحاليل والفحوصات الإضافية، وذلك حسب الأعراض التي يعاني منها.  

كما قد تتطلب بعض الحالات إجراء فحوصات التصوير بالأشعة المقطعية أو الرنين المغناطيسي، وذلك لفحص الغدة الكظرية بدقة. وبعد صدور نتائج تحليل الدم وفحوصات التصوير الشعاعي، يمكن للطبيب أن يطلب المزيد من الفحوصات الأخرى.

يوفّر برنامج اضطرابات الغدة الكظرية التابع لمعهد التخصصات الطبية الدقيقة في كليفلاند كلينك أبوظبي للمرضى اختبارًا تشخيصيًا متطورًا يتضمن أخذ عينة من الأوردة الكظرية. وتسمح هذه التقنية للأطباء بإجراء تحليل للدم الموجود في الأوردة المحيطة بالغدة الكظرية والتأكد من تأدية وظيفتها بالشكل المطلوب. ​

علاج اضطرابات الغدة الكظرية

يتمتع أطباء برنامج اضطرابات الغدة الكظرية بمستوى عالٍ من التدريب على أحدث الخيارات العلاجية بهدف توفير أعلى معايير الرعاية وأحدث الوسائل العلاجية المتقدمة لتلبية احتياجات المرضى. يتم اختيار العلاج حسب التشخيص، وتتضمن العلاجات المتوفرة في المستشفى:​​

  • الأدوية المثبطة لفرط إفراز الهرمونات في الغدة الكظرية​
  • العلاج بالهرمونات البديلة (في حال عدم إفراز الغدة كمية كافية من الهرمونات)​
  • الجراحة لاستئصال الأورام في الغدة الكظرية​

فريق البرنامج 

يتعاون فريق الأطباء في برنامج اضطرابات الغدة الكظرية التابع لمعهد التخصصات الطبية الدقيقة في كليفلاند كلينك أبوظبي مع كادر متخصص من الممرضين، كما يعمل بالتنسيق مع أخصائيي جراحة الغدد الصماء في المعهد لتوفير العلاج متعدد التخصصات وتزويد أفضل مستويات الرعاية أثناء الجراحة وقبلها وبعدها. ويضم فريق البرنامج أخصائيين في: ​​

  • مراض الغدد الصماء​
  • علم الأمراض​
  • التصوير الشعاعي​
  • الطب النفسي​
  • الجراحة​
  • التمريض​
  • التغذية​
  • التوعية الصحية​

اطلع على ملفات جميع الأطباء المعنيين ببرنامج اضطرابات الغدة الكظرية​ ​​

 حقوق النشر محفوظة لدى كليفلاند كلينك أبوظبي ذ.م.م. 2018​