​إنّ مريض السكري مُعرّض أكثر من غيره بمرتين ونصف للإصابة بالسكتة الدماغية التي تُعَرَف بأنها تلف يُصيب أجزاء من أنسجة الدماغ نتيجةً لانقطاع وصول الدم والأوكسجين إليها. ولا بدَّ من الذكر أنّ أنسجة الدماغ تحتاج إلى إمدادات مُستمرة من الأوكسجين والمواد المُغذية لإبقاء الخلايا العصبية وأجزاءٍ أخرى من الأنسجة حيَّة وفعّالة، وأنّ الدماغ لا يستطيع تخزين الأوكسجين ويعتمد بالتالي على شبكة من أوعية الدم لتزويده بالدم الغني بالأوكسجين.

وتحدث السكتة الدماغية عند تلف أو انسداد أحد هذه الأوعية بشكلٍ يحول دون وصول الدم إلى أجزاء من أنسجة الدماغ، ويؤدي انقطاع الأوكسجين عن الأنسجة لأكثر من ثلاث أو أربع دقائق إلى تلف الخلايا وموتِها.​​

علامات تحذيرية

تُصنّف السكتة الدماغية بأنها حالة طبية طارئة، فإذا شعر الفرد أو اختبر إحدى العلامات الرئيسية أدناه التي تُنذر بحدوث سكتة دماغية عليه الاتصال بالطوارئ على الرقم 999 (أو 911 في حال التواجُد في الولايات المتحدة الأمريكية) لتلقي العلاج الفوري في المشفى، وتشمل​ علامات السكتة الدماغية الآتي:​​

  • ضُعف أو خدر مفاجئ في الوجه أو الذراع أو الساق، خاصةً في جانبٍ واحد من الجسم​
  • صُعوبة في التكُلم أو في فهم الكلمات والجمل البسيطة​
  • ازدواجية الرؤية أو قصورها في إحدى العينين أو كلتيهما​
  • صعوبة في البلع​
  • دوار واختلال التوازن وعدم تناسُق الحركة
  • الانعدام المفاجئ للقدرة على تحريك أجزاء الجسم أي بمعنى الشلل
  • صُداع مُفاجئ وشديد غير قابل للتفسير​​

المُعالجة​

  • الأدوية: إن العِلاج الوحيد المُعتمد لمُعالجة السكتة الدماغية الشديدة والإ​قفارية (المفاجئة) هو عامل تفتيت جلطة الدم الذي يسمى​ بمنشط مولّد البلازمين النسيجي، الذي يجب أخذه خلال أربع ساعات ونصف من بدء أعراض السكتة الدماغية. كما تتوفّر عدة أدوية تجريبية​ جديدة التي قد تحد أو حتى تعكس التلف الحاصل في الدماغ، إذا أخِذت مباشرة بعد الإصابة بالسكتة الدماغية.​
  • اختبارات التشخيص: تساعد هذه الاختبارات في تحديد الطرق العلاجية التي من شأنها الوقاية من تكرار السكتة الدماغية.​
  • إحداث التغييرات: تغيير النظام الغذائي ونمط الحياة والأدوية المُستخدمة لعِلاج التصلب العصبي العصيدي أي تراكم الرواسب الدهنية​ في داخل جدران أوعية الدم.​
  • العلاج الطبيعي وعلاج تحسين الفعالية الوظيفية في الجسم: كي يستعيد المريض قوته وقدرته على أداء النشاطات التي كان كان​ يقوم بها في السابق​.
  • استئصال بطانة الشريان السباتي: الاستئصال الجراحي للرواسب العالِقة في دواخل الشريان السباتي الذي يزوّد الدماغ بالدم.​
  • توسيع الأوعية السباتية وتثبيت الدعامة: عملية جراحية صُغرى تُلائم بعض المرضى المُصابين بانسدادات في الشرايين المؤدية إلى​ الدماغ.​

​الوقاية​​

  • الإقلاع عن التدخين
  • إجراء اختبارات فحص مستوى الكوليسترول وضبطه عند الضرورة ذلك بتقليل كميّة الدهون والكوليسترول في الطعام المُتناوَل و/أو أخذ​ الدواء الذي يصفه مُقدم الرعاية الصحية​
  • الحدّ من المشروبات الكحولية
  • مراقبة ضغط الدم وضبطه عند الضرورة عن طريق الطعام والدواء
  • تطبيق تعليمات مُقدم الرعاية الصحية فيما يخص تغيير النظام الغذائي المُتبع​
  • تطبيق تعليمات مُقدم الرعاية الصحية فيما يخص كيفية أخذ الدواء للوقاية من السكتة الدماغية
  • مُمارسة التمارين الرياضية​
​​​​​​​​​​