متلازمة تململ الساقين هي حالة عصبية تشعر فيها برغبة ملحة ولا يمكن السيطرة عليها لتحريك ساقيك، وعادة ما تنجم عن شعور بعدم الراحة في الساق. ويحدث ذلك عادة حين تكون جالسًا أو مستلقيًا في المساء. ويصبح هذا الشعور مؤلمًا لدى بعض الناس. وتخفف الحركة مؤقتًا من الشعور بعدم الراحة في الساقين.

ما هي أعراض متلازمة تململ الساقين؟

يجد كثير من المصابين بمتلازمة تململ الساقين صعوبة في وصف الشعور الذي يحسونه في أرجلهم. قد يكون مثل إحساس بزحف أو بكهرباء أو بمياه تجري أسفل الساق، أو حكة في الساقين، أو تقافز أو اضطراب، أو الشعور بعدم ارتياح وحسب في الساقين. ويصف بعض الناس شعورهم بألم عميق في أرجلهم. ويحثّهم ذلك الشعور بالانزعاج على تحريك رجليهم. أمّا بالنسبة للأعراض، فهي عادة:

  • تزداد في أوقات الراحة.
  • تسوء في المساء، وخاصة عندما تحاول النوم. تتسبب في بعض الأحيان بحركة في الساقين أثناء النوم، مما يسبب التعب في النهار.
  • تخف وتزول بتحريك الساقين، والمشي، وشد أو تدليك الساقين.
  • تؤثر على كلتي الساقين، وتؤثر حتى على الذراعين في بعض الأحيان.

من يصاب بمتلازمة تململ الساقين؟

يمكن لأي شخص أن يصاب بمتلازمة تململ الساقين، إلا أنها أكثر شيوعًا لدى كبار السن والنساء. ومتلازمة تململ الساقين شائعة أيضا خلال فترة الحمل (تصاب بها حوالي 40 % من النساء الحوامل). واحتمال إصابة النساء بهذا الاضطراب أعلى مرتين من احتمال إصابة الرجال به.

إذا كان أحد أفراد أسرتك مصابًا بمتلازمة تململ الساقين فهناك احتمال بإصابتك بالأعراض قبل بلوغك سن 45 عامًا. وفي أكثر من نصف حالات الإصابة بالمتلازمة يكون نمط الإصابة موجودًا في الأسرة، لأنّ خطر الإصابة حينها أكبر بثلاث إلى ست مرات.

ما هي أسباب الإصابة بمتلازمة تململ الساقين؟

تختلف أسباب متلازمة تململ الساقين من شخص إلى آخر. وفي بعض الحالات يكون سبب المتلازمة غير معروف أو قد تنجم أو تتفاقم جرّاء مشاكل صحية أخرى أو أدوية معيّنة. وقد تشمل الأسباب ما يلي:

  • مستويات حديد منخفضة.
  • الحمل. لا سيما في المرحلة المتقدمة، وغالبًا ما تختفي الأعراض بعد الولادة.
  • ظهور المتلازمة كأحد أعراض بعض الحالات الأخرى مثل داء السكري وأمراض الكلى الحادة ومرض باركنسون.
  • يمكن لبعض الأدوية أن تتسبب بالمتلازمة أو تجعلها أكثر سوءًا:

    • أدوية الحساسية​
    • العديد من مضادات الاكتئاب.​
    • مضادات الحساسية والأدوية المساعدة على النوم التي لا تحتاج لوصفة طبيب.
    • كافة مضادات مستقبلات الدوبامين ذات النشاط المركزي، بما فيها الأدوية المضادة للغثيان.
    • استهلاك الكثير من الكافيين والكحول والتدخين.

كيف أعرف إذا كنت مصابًا بمتلازمة تململ الساقين؟

ما من فحص مخبري يحدّد ما إذا كنت مصابًا بمتلازمة تململ الساقين أو لا. يقوم الطبيب بالتشخيص استنادًا إلى الأعراض الشائعة والنموذجية. ويمكن لطبيبك القيام ببعض الاختبارات لاستبعاد أي سبب ثانوي للحالة من أجل التحقق من نقص الحديد، واستبعاد أمراض الكلى.

الاختبارات الذاتية

  • أتواجه صعوبة في النوم بسبب رغبة في تحريك ساقيك؟
  • هل تستيقظ ليلًا بسبب شعورك بحرارة شديدة في ساقيك؟
  • هل تشعر بحكة في الساقين عند الاستلقاء استعدادًا للنوم؟
  • هل تشعر بحالة أفضل حين تمشي، أوتمدد ساقيك أو تقوم بأي حركة أخرى بساقيك؟

إذا كانت الإجابة نعم على أي من هذه الأسئلة، قد تكون مصابًا بمتلازمة تململ الساقين.

كيف يمكن علاج المتلازمة؟

يعتمد علاج المتلازمة على شدة الأعراض لديك.

التمرين: يمكن ممارسة الرياضة العادية مثل المشي أو ركوب دراجة رياضية، التخفيف من أعراض المتلازمة. ولكن من شأن ممارسة التمارين الرياضة كثيرًا أو بشدة أن يزيد الأعراض.

تقنيات الحد من الإجهاد والتوتر: يمكن للإجهاد أن يفاقم أعراض متلازمة تململ الساقين، لذلك، تساعد الأنشطة التي تعمل على تعزيز الاسترخاء مثل اليوغا أو التأمل أو تقنيات أخرى، أن تقلل من الأعراض لا سيّما قبل النوم.

الإقلاع عن التدخين وشرب كميات أقل من الكحول والكافيين: يمكن لهذه المواد أن تزيد أعراض المتلازمة سوءًا، ويساعد تجنب استهلاك هذه المواد في تخفيف أعراض متلازمة تململ الساقين.

تدليك الساقين أو وضعهما في حمام ساخن: من شأن هاتين الطريقتين أن تساعداك في إرخاء العضلات والتخفيف من أعراض المتلازمة.

الأدوية: هناك العديد من الأدوية المتنوعة المتاحة لعلاج المتلازمة. يمكنك أن تأخذ دواءً واحدًا أو مجموعة من الأدوية لعلاج متلازمة تململ الساقين لديك.

يمكن للأدوية التي تُستعمل لعلاج مرض الباركنسون، وحبوب المنوم ومدعمات الحديد، خاصةً إذا كان الحديد منخفضًا في جسمك، إلى جانب مضادات التشنج أحيانًا، أن تساعد المصابين بمتلازمة تململ الساقين. لكنّ المشكلة الوحيدة في تلك الأدوية هي مفعولها قد يتلاشى بعد استخدامها لفترة من الزمن. تحدث مع طبيبك حول العلاج الأفضل لك.

هل يمكن لمتلازمة تململ الساقين أن تسوء أو تتحسن لوحدها؟

في معظم الحالات التي لا تنجم عن عامل قابل للعكس، (مثل نقص الحديد)، تسوء متلازمة تململ الساقين تدريجيًا مع التقدم في السن. ويمكن أن تزول متلازمة تململ الساقين بنفسها، ولكنها غالبًا ما تعاود المصاب بها.


​​​