مفاهيم خاطئة وشائعة حول التصلب العصبي المتعدد 

نحن ملتزمون بتحسين جودة حياة مرضى التصلب العصبي المتعدد

​​يُقدم برنامج التصلب العصبي المتعدد في كليفل​اند كلينك أبوظبي أكبر برنامج رعاية صحي شامل لمرضى التصلب العصبي المتعدد في منطقة الشرق الأوسط.​​​

اطلع على المزيد هنا


​​مفهوم خاطئ ​الحقيقة
​التصلب العصبي المتعدّد مرض فتاك ​التصلب العصبي المتعدّد مرض يدوم مدى الحياة وليس مرضًا عضالًا، فالرعاية الصحية المتطورة والتغير في نمط الحياة يتيحان للمرضى بلوغ متوسط عمر طبيعي أو قريب من الطبيعي.
​العمل يضر بمرضى التصلب العصبي المتعدّد​​ ​​لا يُعدّ العمل بحد ذاته ضارًا بالنسبة لمرضى التصلب العصبي المتعدّد، إذ يستطيع معظمهم الاستمرار بالعمل ومواصلة الإنتاج في حال السيطرة على المرض.
​يؤدي التصلب العصبي المتعدد إلى إعاقة شديدة ​يستطيع الكثير من مرضى التصلب العصبي المتعدد المشي دون أي مساعدة ولا يحتاج معظمهم لاستخدام الكرسي المتحرك بشكل منتظم. يفيد العلاج الفعال في الحد من مستوى الإعاقة لدى المرضى.
​ينتقل مرض التصلب العصبي المتعدّد بالوراثة من الآباء إلى الأبناء ​لا ينتقل التصلب العصبي المتعدد بالوراثة بشكل مباشر، فأبناء معظم المشخصين بالتصلب العصبي المتعدد لا يصابون به. لكن يُقدَّر أن خطر الإصابة بمرض التصلب العصبي المتعدد يبلغ 2 في المائة لدى أبناء المشخصين به، مقارنة بنحو 0.1 في المائة لدى الآخرين.
​يمكن معالجة التصلب العصبي المتعدّد بواسطة نظام غذائي ​لا يوجد نظام غذائي خاص لعلاج التصلب العصبي المتعدّد، لكن ينبغي على من يعانون من هذا المرض، كغيرهم من الأشخاص، اتباع نظام غذاء صحي وذلك عبر التقليل من الملح والسكر والابتعاد عن الأطعمة المعالجة والإكثار من الخضار والفواكه والبروتينات الخالية من الدهن.
​يجب على مرضى التصلب العصبي المتعدّد الامتناع عن ممارسة الرياضة ​يمكن لبعض أعراض المرض أن تجعل ممارسة الرياضة أكثر صعوبة، لكن يُنصح بأداء التمارين المعتدلة للحفاظ على الصحة والحد من خطر الإصابة بأمراض تهدد الحياة مثل أمراض القلب.
​التصلب العصبي المتعدّد شبيه بضمور العضلات ​ ضمور العضلات هو مرض يصيب عضلات الهيكل العظمي التي تتحكم بحركة الجسم، أما التصلب العصبي المتعدّد فيؤدي إلى حدوث أضرار في الجهاز العصبي المركزي الذي يتحكم بالعضلات.​

التصلب العصبي المتعدد هو مرض مزمن لا يمكن التنبؤ به يصيب الجهاز العصبي المركزي ويعيق تدفق المعلومات في الدماغ والحبل الشوكي.

أصبح التصلب العصبي المتعدّد مرضًا قابلًا للعلاج، ورغم عدم توفر علاج شاف حاليًا، يمكن منع تراكم الآفات وتجنب حدوث العجز بواسطة الأدوية. يصيب التصلب العصبي المتعدّد نحو 2.3 ملايين شخص حول العالم، وما تزال هناك مجموعة من المفاهيم الخاطئة الشائعة حوله.​


​​​​​

​​

Chat With Us!
Chat With Us!