​ما هو الفتق؟

يحدث الفتق في حال ضُعف الطبقات الداخلية لجدار البطن مما يؤدي إلى نتوئها أو انتفاخها وتمزقها. وتندفع البطانة الداخلية للبطن من خلال المنطقة الضعيفة لتشكل كيسًا يشبه البالون قد يُسبب بدوره انزلاق عروة من الأمعاء أو أنسجة البطن إلى داخل الكيس فتحدُث آلامًا شديدة ومشاكل صحية أخرى قد تكون خطيرة.

ويصيب الفتق الرجال والنساء من جميع الأعمار على حد سواء، وينتج عادة إما عن ضُعفٍ طبيعي في جدار البطن أو إجهاد مفرط عليه كما في حال رفع الأجسام الثقيلة، أو زيادة كبيرة في وزن الفرد، أو السعال المُستمر، أو صعوبة أثناء التغوط أو التبول. وتحدُث قرابة % 80 من جميع حالات الفتق قُرب منطقة الأربية (بين البطن والفخذ). كما يُمكن أن يظهر الفتق أسفل منطقة الأربية (الفتق الفخذي)، أو عبر السرة، أو بمحاذاة شق عملية جراحية سابقة (فتق الشقوق الجراحية).​​​

ما هي أعراض الفتق؟​

  • نتوء ملحوظ في منطقة الأربية أو​ البطن​.
  • الشعور بألم عند رفع الأجسام​.
  • ألم خفيف​.
  • الشعور المبهم بالامتلاء​.
  • الغثيان والإمساك​.

كيف تتم جِراحة إصلاح الفتق بالتنظير؟

تتم الجراحة باستخدام المنظار، وهو عبارة عن أداة رفيعة تشبه الناظور يتم إدخالها عبر شق صغير في سرة البطن. وعادة ما تُجرى هذه العملية تحت تأثير التخدير العام، ويتطلب ذلك تقييمًا لحالة المريض الصحية بشكلٍ عام، بما فيها دراسة تاريخه الصحي وإجراء فحص بدني قد يشمل فحوصات مختبرية وتخطيط القلب الكهربي.

ولا يشعر المريض بألمٍ أثناء الجراحة، حيث يُوصل المنظار بكاميرا فيديوية أصغر من حجم قطعة نقد معدنية من فئة 25 فلس تعكس على شاشات التلفاز في غرفة العمليات منظرًا داخليًا لجسم المريض. ويتم نفخ البطن بغاز ثاني أوكسيد الكربون غير الضار ليتسنى للطبيب رؤية أعضاء الجسم الداخلية. ويتم شق الصفاق (أي غشاء البطانة الداخلية لتجويف البطن) للكشف عن موضع الضُعف في جدار البطن، وبعدها توضع رُقعة شبكية لدعم المنطقة الضعيفة تحت الصفاق، ثم يتم تدبيس الصفاق أو خياطته. وبعد انتهاء العملية، تُغلق الشقوق الصغيرة في البطن بغرزة واحِدة أو اثنتين أو بشريط جراحي لاصِق. وفي غضون بضعة أشهر، تختفي الشقوق بشكلٍ كامل تقريبًا.​

ما هي فوائد جراحة إصلاح الفتق بالتنظير؟​

  • ثلاث نُدبات صغيرة بدلًا من شق جراحي كبير في البطن.​
  • مكوث المريض في المستشفى لوقت قصير (وقد يُسمح له بالمُغادرة في اليوم نفسه الذي تُجرى فيه الجراحة أو في اليوم التالي).​
  • شعور المريض بألم خفيف بعد العملية الجراحية.​
  • انخفاض تكاليف المستشفى.​
  • العودة السريعة لمُمارسة العمل.​
  • قُصر فترة الشفاء وسُرعة استئناف الأنشطة اليومية (حيث يستغرق الشفاء أيامًا بدلًا من عدة أسابيع).​

ماذا يُمكن للمريض أن يتوقع بعد الجِراحة؟

إن اتباع تعليمات الطبيب غاية في الأهمية بعد الجِراحة. ويشعر الكثير من الناس بتحسن في غضون أيامٍ قليلة، ومع ذلك قد يحتاج المريض لأسبوع أو أكثر لاسترداد عافيته.​

هل تُعتبر جِراحة إصلاح الفتق بالتنظير آمِنة؟

كما هو الحال مع العملية الجراحية المفتوحة، يُعتبر هذا الإجراء آمنًا في حالات مختارة بعناية وعندما يتم إجراؤه من قبل متخصصين في هذا المجال.

​​​