​يتمتع مريض السُّكري بحق معرفة المزيد عن الأدوية التي يصِفها له الطبيب، فكلما زادت معرفته عن الأدوية التي يتناولها ودورها، سَهُلت عليه السيطرة على أعراض المرض. ويُعتبر المريض شريك الطبيب في وضع وتعديل وتطبيق خطة فعالة لتناول الأدوية. وعلى المريض التأكُد من فُهمِه لأهداف العلاج وموافقته عليها والتحدث مع الطبيب عن توقعاته بشأن مفعول الدواء لمعرفة ما إذا كانت الخُطة العلاجية ناجحة. ينبغي على المريض الحرص على:​​​

  • إبلاغ الطبيب عنّ أيّ حساسية يُعاني منها المريض وإعلامه بجميع الأدوية الأخرى التي يتناولها بما في ذلك الأدوية المُتاحة بدون وصفة طبية والفيتامينات والمُكمِّلات العُشبية.​
  • معرفة أسماء الأدوية التي يأخُذها (بما فيها الأسماء التجارية وبدائلها) وأسباب أخذها وجُرعاتِها. ويُستحسن إبقاء قائمة بأسماء الأدوية مع المريض طوال​ الوقت.​
  • معرفة الآثار الجانبية المتوقعة من الأدوية التي يتناولها المريض والاتصال بالطبيب عند الشعور بأيّ آثار جانبية.​
  • تناول الدواء وفق التعليمات وفي الأوقات نفسها يوميًا، ومن المهم عدم التوقف عن أخذ الدواء أو تغييره قبل مُناقشة ذلك مع مُقدّم الرعاية الصحية.​ وتجدر الإشارة الى أنه حتى وإن شَعَرَ المريض بتحسّن حالته، عليه مواصلة أخذ الدواء لأنّ إيقاف بعض الأدوية قد يكون مؤذيًا.​
  • التحدُث مع مُقدّم الرعاية الصحية إذا كان لدى المريض مخاوِف بشأن الأدوية وفعاليتها.​
  • عدم تقليل جرُعة الدواء لتوفير المال، فيضمن تناول الجُرعة الكاملة تحقيق نتائج أفضل. ويمكن التحدّث مع مُقدّم الرعاية الصحية بشأن كيفية التقليل من​ تكاليف الأدوية.​
  • أخذ الأدوية وفق روتين مُعين، لذا بإمكان المريض شراء صندوق تنظيم حبوب الدواء المُعَلَّمة حسب أيام الاسبوع، ويقوم بتعبئتها في بداية كل أسبوع​ لتجنب نسيان أو تفويت أخذ الدواء.​
  • تدوين أوقات أخذ كلّ دواء في سجلّ أو على تقويم مُخصص لهذا الغرض.​
  • غسل اليدين قبل تحضير أو أخذ الدواء.​
  • التمهّل والتأكد مرتين من أسماء الأدوية وجرعاتها قبل أخذها.​
  • شراء الأدوية قبل نفاذها، وعلى المريض الاتصال بالصيدلية أو عيادة الطبيب قبل نفاذ الأدوية بأسبوع على الأقل. وإذا كان المريض لا يستطيع​الوصول إلى الصيدلية أو لديه مشاكل مالية أو أي مشاكل أخرى تحول دون الحصول على الدواء، عليه إبلاغ مُقدّم الرعاية الصحية بذلك.​
  • إبقِاء الأدوية في عبواتها الأصلية وتخزينها وفقًا للتعليمات المُرفَقَة مع الوصفة الطبية.​
  • التأكُد باستمرار من صلاحية الأدوية السائلة، ففي حال تغيُّر لونها أو ظهور بلورات فيها على المريض التخلص منها والحصول على دواء جديد.​
  • عدم تناول أي دواء يمكن الحصول عليه دون وصفة طبية أو حتى العِلاجات العُشبية قبل استشارة مُقدّم الرعاية الصحية.​
  • إبقاء الأدوية مع المريض عند السفر ليتسنى له مواصلة تناولها في مواعيدها المُحددة. أما أثناء الرحلات الطويلة، فعليه أخذ عبوة دواء تكفي لأسبوعٍ​ إضافي وأخذ الوصفات الطبية معه في حال احتاج إلى استحصال الأدوية خلال السفر.​
  • قد تتغير طريقة تجاوِب وتفاعُل الجسم مع الدواء مع مرور الوقت مما يتطلب تعديل العِلاج بالأدوية. لذلك، على المريض إخبار الطبيب عند مُلاحظة​ تغييرات في تأثير وفعالية خُطة العلاج.​
​​