​قد تؤدي ممارسة الرياضة إلى إصابة العين بالأذى. وبينما تُشفى العظام المكسورة والرضوض السطحية دون عواقب صحية وخيمة، إلّا أن إصابات العين الخطيرة قد تؤدي إلى إعاقات دائمة وعجز عن القيام بالوظائف الحياتية الأساسية.

كيف تتم حماية العينين أثناء ممارسة الرياضة؟

من المهم بالنسبة للأطفال بشكل خاص استخدام معدات وقاية العين، والتي تُسمى أيضاً بالنظارات الوقائية، للحد من إصابة العين بالأذى. وللحد من خطر تعرض العين للإصابات الخطيرة أثناء اللعب، يجب أخذ الاحتياطات التالية:​​​

  • البيسبول: يجب على لاعب البيسبول ارتداء واقية الوجه المصنوعة من اللدائن القوية أو من مادة معدنية من البولي كربونات​​، إلى جانب نظّارات حماية العين أو واقيات العين.​
  • كرة السلة: على لاعبي كرة السلة ارتداء نظّارات حماية العين في جميع الأوقات لتفادي تعرض عين الطفل لضربة من مرفق أو إصبع لاعب آخر، أو حتى​ من الكرة نفسها.​
  • كرة القدم: كسائر الألعاب الرياضية الاحتكاكية الأخرى، يمكن لضربة خاطئة بالمرفق أو بالكرة أو بالقدم أو بالإصبع أن تسبب ضرراً خطراً للعين غير​ المحمية. لذا، ينبغي على اللاعبين ارتداء واقيات العين الرياضية، كما يجب على لاعبي كرة القدم الأمريكية ارتداء واقية الوجه الكاملة.​
  • الهوكي: قد تتعرض عيون لاعبي الهوكي للضربات الطائشة من العصي والأقراص ومرافق اللاعبين الآخرين، ولهذا يجب على اللاعب ارتداء قناع معدني​ من البولي كربونات​ لوقاية العين وتفادي إصابات الوجه المحتملة الأخرى.​
  • التنس أو كرة المضرب: لا بدّ من ارتداء نظّارات وقاية العين في جميع الأوقات لدى ممارسة هاتين الرياضتين وذلك لحماية عيني الطفل من الإصابة​ نتيجة التعرض لضربة بكرة خاطئة أو طائشة أو بمضرب اللاعب الخصم (بالنسبة للعبة كرة المضرب).​

كيف نعرف مدى فاعلية معدّات حماية العين؟

لا تمنح نظّارات القراءة العادية والنظّارات الشمسية وحتى نظّارات سلامة العين أحياناً الحماية اللازمة للعين عند المشاركة في الألعاب الرياضية. ولهذا يتوجّب على الرياضيين شراء واقيات رياضية مصممة خصيصًا لحماية العين اثناء ممارسة رياضة معينة. ويجدر بالذكر أنّ أسعار النظّارات الخاصة بوقاية عيون الرياضيين متفاوتة.

وتتضمن المقترحات الأخرى المتعلقة بسلامة عيون الرياضيين ما يلي:​

  • شراء واقيات العين من متجر المعدات الرياضية أو متجر البصريات، وطلب المساعدة من شخص ملم بحالة نظر الفرد ونوع الرياضة التي يمارسها لاختيار​ الواقيات المناسبة.​
  • عدم شراء النظّارات التي لا تحتوي على العدسات التصحيحية، والحرص على أن تكون العدسات متصلة بالإطارات​ بشكل محكم لتفادي انفلاتها للداخل​ خلال ممارسة العديد من الألعاب الرياضية التي تتطلب حركة مستمرة فتؤدي إلى خدش العين أو أذيتها.​
  • ضرورة وجود وسادة على امتداد الحاجب وحافة الأنف في النظارات وواقيات العين لحماية وجه اللاعب من أي جرح أو ضرر في حال تعرض​ الواقية لأي ضربة.​

كيف تؤثر معدّات حماية العين على الأداء الرياضي؟

تساعد معدات العين على تحسين الأداء الرياضي من خلال حماية النظر الذي يلعب دوراً أساسياً في مستوى أداء الفرد. ولحسن الحظ، تأخذ الكثير من شركات تصنيع النظّارات والعدسات الرياضية في عين الاعتبار طبيعة النشاطات الرياضية والعوامل البيئية لتزود اللاعبين بأفضل المنتجات التي تناسب رياضاتهم.

​​​​